حسناء | رمضان 2012 | أدعية رمضانية | أدعية عيد الفطر المبارك 2012

أدعية عيد الفطر المبارك 2012

أدعية رمضانية

أدعية عيد الفطر المبارك 2012

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

أدعية عيد الفطر المبارك 2012

أدعية عيد الفطر المبارك 2012

عيد فطر مبارك يعيد 2012


هذا الدعاء يقال بعد صلاة الفجر يوم عيد الفطر… إن شاء الله مستجاب
بسم الله الرحمن الرحيم و صلي اللهم على أشرف المرسلين سيدنا محمد و على اله و صحبه أجمعين


اللهم إني توجهت إليك بمحمد إمامي و علي من خلفي و عن يميني و أئمتي عن يساري أستتر بهم من عذابك و أتقرب إليك زلفى لا أجد أحدا أقرب إليك منهم فهم أئمتي فآمن بهم خوفي من عقابك و سخطك و أدخلني برحمتك في عبادك الصالحين أصبحت بالله مؤمنا [موقنا] مخلصا على دين محمد و سنته و على دين علي و سنته و على دين الأوصياء و سنتهم آمنت بسرهم و علانيتهم و أرغب إلى الله تعالى فيما رغب فيه إليه محمد و علي و الأوصياء و أعوذ بالله من شر ما استعاذوا منه و لا حول و لا قوة إلا بالله و لا عزة و لا منعة و لا سلطان إلا لله الواحد القهار العزيز الجبار المتكبر توكلت على الله و من يتوكل على الله فهو حسبه إن الله بالغ أمره اللهم إني أريدك فأردني و أطلب ما عندك فيسره لي و اقض لي حوائجي فإنك قلت في كتابك و قولك الحق شَهْرُ رَمَضانَ الَّذِي أُنْزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدىً لِلنَّاسِ وَ بَيِّناتٍ مِنَ الْهُدى وَ الْفُرْقانِ فعظمت حرمة شهر رمضان بما أنزلت فيه من القرآن و خصصته و عظمته بتصييرك فيه ليلة القدر فقلت لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ تَنَزَّلُ الْمَلائِكَةُ وَ الرُّوحُ فِيها بِإِذْنِ رَبِّهِمْ مِنْ كُلِّ أَمْرٍ سَلامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ اللهم و هذه أيام شهر رمضان قد انقضت و لياليه قد تصرمت و قد صرت منه يا إلهي إلى ما أنت أعلم به مني و أحصى لعدده [بعدده] من عددي فأسألك يا إلهي بما سألك به عبادك الصالحون أن تصلي على محمد و على آل محمد و على أهل بيت محمد و أن تتقبل [تقبل] مني كلما [ما] تقربت به إليك و تتفضل علي بتضعيف عملي و قبول تقربي و قرباتي و استجابة دعائي و هب لي منك عتق رقبتي من النار و من علي بالفوز بالجنة و الأمن يوم الخوف من كل فزع و من كل هول أعددته ليوم القيامة أعوذ بحرمة وجهك الكريم و بحرمة نبيك و حرمة الصالحين أن ينصرم هذا اليوم و لك قبلي تبعة تريد أن تؤاخذني بها أو ذنب تريد أن تقايسني به و تشقيني و تفضحني به أو خطيئة تريد أن تقايسني بها و تقتصها مني لم تغفرها لي و أسألك بحرمة وجهك الكريم الفعال لما يريد الذي يقول للشي‏ء كن فيكون لا إله إلا هو اللهم إني أسألك بلا إله إلا أنت إن كنت رضيت عني في هذا الشهر أن تزيدني فيما بقي من عمري رضا فإن [و إن] كنت لم ترض عني في هذا الشهر فمن الآن فارض عني الساعة الساعة الساعة و اجعلني في هذه الساعة و في هذا المجلس من عتقائك من النار و طلقائك من جهنم و سعداء خلقك بمغفرتك و رحمتك يا أرحم الراحمين اللهم إني أسألك بحرمة وجهك الكريم أن تجعل شهري هذا خير شهر رمضان عبدتك فيه و صمته لك و تقربت به إليك منذ أسكنتني فيه أعظمه أجرا و أتمه نعمة و أعمه عافية و أوسعه رزقا و أفضله عتقا من النار و أوجبه رحمة و أعظمه مغفرة و أكمله رضوانا و أقربه إلى ما تحب و ترضى اللهم لا تجعله آخر شهر رمضان صمته لك و ارزقني العود ثم العود حتى ترضى و بعد الرضا و حتى تخرجني من الدنيا سالما و أنت عني راض و أنا لك مرضي اللهم اجعل فيما تقضي و تقدر من الأمر المحتوم الذي لا يرد و لا يبدل أن تجعلني ممن تثيب [تنبت] و تسمي و تقضي له و تزيد و تحب له و ترضى و أن تكتبني من حجاج بيتك الحرام في هذا العام و في كل عام المبرور حجهم المشكور سعيهم المغفور ذنوبهم المتقبل عنهم مناسكهم المعافين [المعانين] على أسفارهم المقبلين على نسكهم المحفوظين في أنفسهم و أموالهم و ذراريهم و كل ما أنعمت به عليهم اللهم اقلبني من مجلسي هذا في شهري هذا في يومي هذا في ساعتي هذه مفلحا منجحا مستجابا لي مغفورا ذنبي معافا من النار و معتقا منها عتقا لا رق بعده أبدا و لا رهبة يا رب الأرباب اللهم إني أسألك أن تجعل فيما شئت و أردت و قضيت و قدرت و حتمت و أنفذت أن تطيل عمري و أن تنسأني في أجلي و أن تقوي ضعفي و أن تغني فقري و أن تجبر فاقتي و أن ترحم مسكنتي و أن تعز ذلي و أن ترفع ضعتي و أن تغني عائلتي و أن تؤنس وحشتي و أن تكثر قلتي و أن تدر رزقي في عافية و يسر و خفض و أن تكفيني ما أهمني من أمر دنياي و آخرتي و لا تكلني إلى نفسي فأعجز عنها و لا إلى الناس فيرفضوني و أن تعافيني في ديني و بدني و جسدي و روحي و ولدي و أهلي و أهل مودتي و إخواني و جيراني من المؤمنين و المؤمنات و المسلمين و المسلمات الأحياء منهم و الأموات و أن تمن علي بالأمن و الإيمان ما أبقيتني فإنك وليي و مولاي و ثقتي و رجائي و معدن مسألتي و موضع شكواي و منتهى رغبتي فلا تخيبني في رجائي يا سيدي و مولاي و لا تبطل طمعي و رجائي فقد توجهت إليك بمحمد و آل محمد و قدمتهم إليك أمامي و أمام حاجتي و طلبتي و تضرعي و مسألتي و اجعلني [فاجعلني] بهم وجيها في الدنيا و الآخرة و من المقربين فإنك مننت علي بمعرفتهم [بهم] فاختم لي بهم السعادة [بالسعادة] إنك على كل شي‏ء قدير زيادة فيه مننت علي بهم فاختم لي بالسعادة و الأمن و السلامة و الإيمان و المغفرة و الرضوان و السعادة و الحفظ يا الله أنت لكل حاجة لنا فصل على محمد و آله و عافنا و لا تسلط علينا أحدا من خلقك لا طاقة لنا به و اكفنا كل أمر من أمر [أمور] الدنيا و الآخرة يا ذا الجلال و الإكرام صل على محمد و آل محمد و ترحم على محمد و آل محمد و سلم على محمد و آل محمد كأفضل ما صليت و باركت و رحمت [و ترحمت] و سلمت و تحننت على إبراهيم و آل إبراهيم إنك حميد مجيد

عيد فطر مبارك سعيد 2012

تابعو اخر ما نبث من مقالات متميزة على صفحتنا بالفيسبوك


إضافة تعليق على الموضوع

Scroll To Top